• الرئيسية
  • معبد الإيزيدا في نمرود: مركز علمي
  • مكتبة إيزيدا
  • استعمالات المكتبة

مكتبة مرتبطة بعبادة الإله نبو (نابو)

كانت مكتبة إيزيدا موجودة في إحدى قاعات المعبد (القاعة NT 12)، قبالة قاعة تماثيل (سيلا آلهة المعبد تماماً: نبو (نابو) وتاشميتو. عند اكتشافها، كانت ما تزال تملك أكثر من ٣٠٠ رقيم (لوح) مسماري ذات نصوص أدبية وعلمية. استخدم كتبة المعبد هذه المجموعة لتقديم المشورة للملك وحمايته من نبوءات الشؤم. كان الكتبة المبتدئون يتعلمون فيه على الأرجح، كما يمكن أن يشهد على ذلك وجود قوائم مفردات معجمية. كما كان الكهنة ينسخون فيه التراتيل والصلوات والطقوس لمساعدتهم في عبادة الآلهة. وبذلك كان لا غنى عن المكتبة لحسن سير العمل المعبد.

مكتبة لحماية الملك والمملكة

تمثل نصوص الكهانة والنصوص الطبية-السحرية أكثر من نصف مجموع المكتبة. كانت توفر للمعزمين - الأطباء (أشيبو) أدوات لممارسة نشاطهم لدى الملك وبلاطه. بعد تحديد نذير شؤم، كان عليهم إزالة شحنته المؤذية من خلال أدائهم لطقس ما. في حال مرض الملك، كانوا يستطيعون أيضاً مراجعة الوصفات الطبية المحفوظة في المكتبة.

وفي المقابل، لا تشكل النصوص الأدبية سوى جزء صغير جداً من المجموعة الموجودة في المكتبة. غير أننا نجد في هذه المكتبة الكلاسيكيات العظيمة للأدب الرافدي: مقتطفات من ملحمة جلجامش، و"لودلول بل نمكي" (لأمجدن رب الحكمة) (Ludlul bel nemeqi)، وهي النسخة الرافدية لقصة النبي أيوب في الكتاب المقدس، أو كذلك الأمر نسخة ملحمة خلق العالم العظيمة : (إينوما إيليش) (Enuma Elish).